د.ماهر الحوراني :نعمل لتكون عمان الأهلية جامعة ذكية عالمية ذات بيئة معرفية مستدامة داعمة للابتكار

تاريخ النشر: 
الجمعة, يناير 15, 2021

الدكتور ماهر الحوراني رئيس هيئة المديرين لمجموعة الحوراني - التي جامعة عمان الاهلية احد فروعها - .... لديه باع طويل بالاستثمار والاقتصاد والأكاديميا ، وكان مع والده المرحوم الدكتوراحمد الحوراني  "المؤسس " خلال المسيرة وتعلم منه الكثير.

وعمل بجد وتميز كبيرين على تعزيز استراتيجية الجامعة وتفعيل محاورها حول الإدارة الجامعية والعملية التعليمية و البحث العلمي والبيئة الجامعية وخدمة المجتمع والإسهام في التنمية ... اخذا بالاعتبار التطورات التي يشهدها قطاع التعليم العالي والثورة التقنية وانعكاساتها على مجمل العملية التعليمية ، الى جانب الاستجابة والمواءمة بين البرامج الدراسية والتخصصات المطروحة مع متطلبات سوق العمل المتطورة باستمرار.وزيادة الاهتمام بالبحث العلمي والابتكاروالاختراعات وبمعاييرالاعتماد المحلية والدولية..

لقد اطلق البعض على د. ماهر الحوراني لقب "البلدوزر الشاب" نظرا لاكتساحه كل العقبات والصعوبات دون كلل او ملل لتطوير المسيرة في شتى المجالات التي تستثمر فيها الشركات التابعة لمجموعة الحوراني ، ولعدم اعترافه بالمستحيل في تحقيق النجاحات والتميز..

نضيء هنا في هذا اللقاء على بعض الجوانب الخاصة بجامعة عمان الاهلية وتميزها ليس فقط لكونها أول جامعة خاصة في الاردن والمنطقة تأسيسا ،بل بقاؤها في الطليعة والريادية انجازا ايضا.. لنتابع :

 

س 1 : ما أهم  الانجازات التي انفردت بها الجامعة وتميزت بها ؟

*****لم تكن جامعة عمان الأهلية فقط أول جامعة تم تأسيسها ( في الأردن والمنطقة ) ، بل حافظت الجامعة على الريادة في شتى المجالات من حيث تقديم برامج أكاديمية نوعية معتمدة محلياً وعاملياً ومن خلال أحدث أساليب التعليم والتعلم لإعداد كوادر قادرة على مواكبة التطور الاكاديمي والتقني الذي يشهده التعليم العالي في العالم والموائمة بين البرامج الأكاديمية ومتطلبات سوق العمل محلياً وعربياً وحتى عالمياً .

  • إنه لمن الصعب اختزال انجازات الجامعة خلال مسيرة ما يربو عن (30) عاماً في هذا اللقاء ، ولكن سأركز على أهم الانجازات وخصوصاً في السنوات الأخيرة ومنها:

1-      تعزيز استراتيجية الجامعة بتفعيل محاورها حول الإدارة الجامعية والعملية التعليمية و البحث العلمي والبيئة الجامعية وخدمة المجتمع والإسهام في التنمية .

2-      العمل على الوصول لتكون جامعة عمان الأهلية جامعة ذكية عالمية ذات بيئة معرفية مستدامة داعمة للابتكار .

3-      تحقيق الجامعة لمعايير ضمان الجودة في مؤسسات التعليم العالي محلياً إلى جانب حصول الجامعة على مواقع متقدمة وفق المعايير والتصنيفات الدولية ونذكر منها:

  • صنفت الجامعة بالمرتبة الأولى عربياً بالنسبة لعدد الطلبة الوافدين والأولى عربياً بالنسبة للأساتذة وكفاءتهم وحصولهم على الدرجات الجامعية العليا وذلك وفق تصنيف(كيو اس) العالمي للجامعات العربية 2020/2021.وهو الأمر الذي يدل على البيئة التعليمية المميزة التي توفرها الجامعة ووفرتها على مر السنوات لتكون الوجهة الأولى للطلبة الوافدين ، إلى جانب حسن اختيارها لأساتذتها والعمل على تأهيلهم ليكونوا الأفضل في إدارة العملية التعليمية .
  • كما حازت الجامعة وفق تصنيف (كيو اس ) العالمي للعام 2020/2021 على المرتبة الثانية محلياً على الجامعات الخاصة .
  • حازت الجامعة على المرتبة الأولى محلياً وعلى المرتبة 301-400 عالمياً في تصنيف التايمز العالمي لتأثير الجامعات .
  • حصدت الجامعة التيجان البلاتينية الخمس من هيئة الاعتماد الدولية ASIC، إلى جانب حصولها على جائزة (ASIC) الدولية لافضل جامعة دعمت مجتمعها المحلي خلاله بداية جائحة كورونا.
  • تمكنت عمادة البحث العلمي في الجامعة من إطلاق مشروع نظام الأتمته لجميع المعاملات وكذلك أتمته مجلة البقاء للبحوث والدراسات .
  • تمكنت الجامعة من تصميم جهاز لتعقيم الأوراق في ظل جائحة كورونا (كلية العمارة والتصميم) .
  • كما تمكنت من تصنيع جهاز تنفس اصطناعي بكلفة زهيدة وكذلك اختراع كرسي كهربائي لذوي الاحتياجات الخاصة يعمل بالايماء وحركة الأصابع ( كلية الهندسة ).
  • وقد تم إنشاء مركز البحوث الدوائية والتشخيصية وتجهيزه بأحدث المعدات المطلوبة والتي قاربت كلفته نصف مليون دينار.
  • تمكن باحثون من الجامعة بكلية الصيدلة وكلية العلوم الطبية  بالتعاون مع نظرائهم في جامعة برادفورد (بريطانيا) من اكتشاف دواء جديد لمعالجة والتغلب على مقاومة الأدوية المستخدمة في علاج أورام الثدي ، وكذلك التعاون مع مركز الحسين للسرطان وجامعة برادفورد من انجاز التجارب النهائية لاختبار تشخيصي جديد للتشخيص المبكر لانتشار سرطان الثدي في أعضاء الجسم  الأخرى.
  • توقيع عشرات الاتفاقيات مع الجامعات الأمريكية والأوروبية المرموقة والتعاون المشترك مع تلك الجامعات ومنها هارفرد و MIT  الأمريكيتين .
  • قامت الجامعة بتأسيس شركات في مجالات الانتاج للاختراعات والابتكارات في الكليات المتخصصة المختلفة .
  • كان التوجيه مبكراً لدى الجامعة بإنشاء مركز الحوراني للتعليم الالكتروني منذ سنوات طويلة وهو الأمر الذي أعطى ثماره الايجابية في ظل التعليم عن بعد مع جائحة كورونا .
  • تقوم الجامعة بافتتاح تخصصات جديدة تواكب التطور العلمي وسوق العمل حيث افتتحت تخصصات عديدة منها الذكاء الاصطناعي وعلم البيانات والأنظمة الذكية والتجميل وغيرها.

س2 : ماذا وفرت الجامعة للأساتذة والطلبة لتعزيز الانجازات والنهوض بنوعية التعليم والبحث العلمي وخدمة المجتمع؟

  • تعمل الجامعة بشكل دائم على استقطاب أفضل أعضاء الهيئة التدريسية في التخصصات المختلفة ، كما تقوم الجامعة بتوفير الكفاية اللازمة لمستحقاتهم المادية ومكافئاتهم ، إلى جانب القيام بدورات تأهيلية وبشكل دائم للأساتذة ليواكبوا مختلف التطورات التعليمية.
  • كما تشجع الجامعة مدرسيها على المشاركة في المؤتمرات المحلية والعربية والعالمية ، وكذلك تشجيعهم على القيام بالأبحاث العلمية الهادفة حيث تخصص الجامعة مبالغ ضخمة لدعم أنشطة البحث العلمي .وفي ظل جائحة كورونا قامت الجامعة من خلال مركز الحوراني للتعلم الالكتروني بعمل دورات تدريبية للأساتذة لاستخدام المنصات الافتراضية المتوفرة .

أما بالنسبة للطلبة ، فتقدم الجامعة لهم كافة المتطلبات البناءة والمشاركة في الأنشطة اللامنهجية لصقل مهاراتهم وشخصياتهم بحيث يكون الخريج مؤهلاً ليس فقط لناحية الإلمام بتخصصه العلمي ومساراته بل كذلك يتمتع بشخصية لها حضور في شتى المهارات والمجالات المختلفة .ومن هنا نجد أن ما يقارب (27) ألف خريج تخرجوا من جامعة عمان الأهلية ، هم الآن في سوق العمل وبعضهم قياديون في بلدانهم ، وبعضهم أنهى الدراسات العليا وعاد ليدرس في جامعته الأم ...فخريج جامعة عمان الأهلية مطلوب في سوق العمل محلياً وعربياً نظراً للسمعة الأكاديمية الجيدة التي تتمتع بها الجامعة .

  • وتقوم الجامعة في ظل جائحة كورونا بتوفير واعتماد المنصات المناسبة للتعليم عن بعد وكذلك ربط تلك الأنظمة بأنظمة التسجيل والمالية وغيرها .
  • طبعاً لا ننسى مساهمات الطلبة ( المتعددة ) في الأنشطة المتنوعة التي تقيمها عمادة شؤون الطلبة في خدمة المجتمع المحلي
  • ذلك إلى جانب دعم الجامعة لمشاريع التنمية والتطوير لبلدية السلط ومحافظة البلقاء وكذلك الأندية الرياضية ومنها نادي السلط الرياضي .

س3 : تعتبرون أن الطلبة هم محور العلملية التعليمية وغايتها، وأولت الجامعة طلبتها العناية والاهتمام عبر مجموعة خدمات نوعية ، ما هي أبرز هذه الخدمات؟

*****نعمإن الطالب هو محور العملية التعليمية ، ونحن في الجامعة نولي طلبتنا جل الاهتمام من حيث :

  • توفير خيرة النخبة من الأساتذة المتخصصين .
  • أساليب التدريس (بعيدا عن التلقين) بل تعتمد التفاعل والمشاركة والبحث والدراسة .
  • بيئة جامعية آمنة خالية من العنف والمظاهر السلبية .
  • توقيع عشرات الاتفاقيات مع الشركات الكبرى لتوظيف الخريجين ومنها الشركة العالمية (ميغريت مينا) وشكرة أمنية وشركة زكف للتطبيقات االذكية وشكرة (رنرزجو) وشركة (ميم .سين) وغيرها الكثيرمن الشركات.حيث تهدف هذه الاتفاقيات لربط برامج الجامعة الاكاديمية بشركات ذات نشاط تجاري مرتبط بهذه البرامج لخلق فرص عمل للخريجين .
  • تقوم الجامعة بابتعاث الطلبة المتميزين لاستكمال دراساتهم العليا ( منحة كاملة ) في دول أوروبا وأمريكا ( وخصوصاً في تخصصات الصيدلة والعلوم الطبية... وغيرها) .

*** تقدم الجامعة منح كثيرة وخصومات للطلبة منها:

  • تخفيض رسوم التسجيل للفصل الدراسي الاول الحالي الى النصف  وقبل ذلك الفصل الصيفي  في ظل جائحة كورونا ,بما فيهم الطلبة الوافدون .
  • الى جانب منح للطلبة المتفوقين على مستوى الوطن ,هنالك منح خاصة لابناء محافظة البلقاء.
  • هنالك منح خاصة للمتفوقين رياضيا وفنيا.
  • ومنح لنقابة الصحفيين ونقابة الفنانين وغيرها من النقابات والجهات الحكومية.
  • تتحمل الجامعة نصف تكلفة الحجر الصحي للطلبة الوافدين المستجدين.

*** واذكر هنا ان الجامعة كانت سباقة بتقديم منحة دراسية كاملة مع السكن ومصاريف السفر للطالبة المتفوقة في التوجيهي من غزة (شمس ابو عمرة) والتي قمنا بدعم دراستها للطب في غزة  في ظل تعذر خروجها للدراسة في جامعتنا  (منحة دراسية كاملة) كما ايضا قدمنا منحة مشابهة للطالبة المتفوقة في فلسطين (شهد ايهاب يونس).

س4: ما هي استراتيجية الجامعة مستقبلا حيال تشجيع الطلبة في سوق العمل  محليا وعربيا و اقليميا في ضوء التكنولوجيا الحديثة والمتسارعة في العالم ؟

***** لا شك ان الجامعة حيال ذلك تقوم وفق استرتيجيتها بالتالي :

  • توفير كافة عناصر العملية التعليمية والخدمات والتجهيزات والمختبرات والمشاغل , وعلى رأسها اساتذة ومدربون متخصصون اكفاء , والعمل على تطوير المهارات والقدرات التكنولوجية لدى الاساتذة وتنميتها وتطويرها لدى الطلبة عموما.
  • فتح الافاق للطلبة للتطبيقات والدراسات والتفاعل لاغناء معلوماتهم والكشف عن ابداعاتهم وتنمية مهاراتهم المختلفة .
  • التبادل للاساتذة والطلبة بين جامعتنا والجامعات العريقة للاستفادة وتراكم الخبرات والمعرفة .
  • تطوير البرامج الاكاديمية والتخصصات وفق ما يتطلبه سوق العمل سواء محليا او عربيا او على مستوى المنطقة .
  • الوصول بالجامعة الى جامعة رقمية ذكية , والى العالمية خدمة لاساتذتها وطلبتها و خريجيها .
  • تقديم افضل الاساليب من خلال التعلم عن بعد والتعليم الالكتروني (في ظل جائحة كورونا) مع الحفاظ على نوعية التعليم و على مستوى الطلبة الدارسين ,مع الاخذ بقرارات مجلس التعليم العالي في هذا الشأن.

س5:ماأهمية الشركة الاردنية المتحدة للاستثمار في الاردن  حيال رفد الاقتصاد الاردني بالانتاجية والنمو؟

تضم الشركة الاردنية المتحدة للاستثمار (مجموعة الحوراني ):

  • جامعة عمان الاهلية (وتضم بالطبع مجمع الارينا الرياضي والثقافي )
  • مدارس الجامعة بفروعها الثلاثة (الاولى والثانية والثالثة )
  • شركة الالبان الاردنية (مها)
  • شركة الالبان الدنماركية الاردنية
  • فندق الموفينبيك في عمان (الهوليدي ان) سابقا
  • فندق الارينا سبيس
  • فنادق في بلغاريا (زدرافيتس ) و (اتلانتيك )و (سمولياني )
  • كافيه جافا يو وزوكا كافيه
  • نادي ريفوليوشن الرياضي للسيدات
  • ازياء   fashion & 2wear

*** وتوظف الشركة ما يقارب 3000 موظف وموظفة ، وترفد الشركة الاقتصاد الاردني في مختلف القطاعات وتسهم كغيرها من الشركات في عملية النمو.